الثلاثاء 27 فبراير 2024

رواية عوض العمر بقلمي سهيلة السويفي

موقع أيام نيوز

هند قومي يا بت انتي فزي من مكانك واعمليلي كوباية شاي
سها بتعب حرام عليكي يا عمتي انا لسة مخلصة تنضيف في الشقة كلها وحضرت الغدا كمان عاوزة ارتاح شوية قبل ما اروح الجامعة
هند بلاش دلع يا بت انتي مش كفاية بصرف عليكي بعد ابوكي وامك ما ماتوا اكلة شاربة نايمة ببلاش اعملي بلقمتك يا ختي 
سها بعياط خلاص يا عمتي ملهوش لزوم الكلام دا وابويا وامي الله يرحمهم مكنوش يعرفوا انك هتعملي معايا كدا وتعامليني كأني خدامة عندك مش بنت اخوكي الوحيد وبعدين انا بشتغل بعد الجامعة وبصرف علي نفسي 
هند غوري يا بت انتي من وشي مش عايزة منك حاجة وسابتها ومشيت
سها في نفسها وبتعيط يارب انا تعبت مش قادرة استحمل يارب اقف معايا انا ماليش غيرك
وبعدين هديت وقامت تصلي وراحت تلبس عشان تروح علي جامعتها ولبست فساتنها الأبيض وطرحة سودا عليه وكان شكلها زي القمر برغم من بساطة لبسها
سها بنت جميلة عينيها لونها بني وبشرتها بيضا وعندها غمازات وملامحها هادية وطيبة جدا وبتحب كل اللي حواليها في كلية اداب وملهاش صحاب كتير وبتشتغل بعد الجامعة جرسونة في مطعم



اما عمتها هند خبيثة وبتكرهها عشان مكنتش راضية عن جواز اخوها من ام سها وفضلت سنين مقاطعة اخوها بسبب انه اتجوزها وكمان بتغير من سها عشان جمالها
سها خلصت محاضراتها متأخر وراحت علي المطعم بسرعة 
المدير انتي اتاخرتي كدا ليه مش هينفع كل يوم تتأخري بالمنظر دا انتي لو استمريتي علي الوضع دا يبقي مش هينفع تكملي معانا
سها انا اسفة بس اتاخرت بسبب محاضراتي وان شاءالله مش هتتكرر تاني
المدير ماشي هعديهالك المرة دي ويالا اجهزي عشان جايلنا ضيف مهم جدا بليل وحاجز المطعم كله عشان هيعمل اجتماع تبع شركته وانا اختارتك انتي اللي تبقي في استقباله وتضايفيه هو واللي معاه
سها تمام عن اذنك هو هيوصل الساعة كام
المدير حوالي ٨ بليل كدا ومش عاوز اي غلط والا
سها لا بلاش والا دي ان شاء الله مفيش غلط ولا حاجة
المدير حمزة بيه اهلا وسهلا نورت يا باشا
حمزة المكان جاهز يا رفعت


رفعت متقلقش يا باشا مفيش حد في المطعم غير سها هي اللي هتخدمك وتشوف طلباتك ايه انت والناس اللي معاك
حمزة وليه بنت يا رفعت احتمال الاجتماع يطول وبعدين انا عاوز حد يكون امين انت عارف الصفقة دي مهمة اد ايه
رفعت متقلقش يا باشا انا اختارت سها بالذات عشان امينة ومش هتطلع اي حاجة هتسمعها لأي حد وانا واثق فيها واضمنها برقبتي
سها جات بسرعة ايوا يا فندم انا جيت
حمزة اول ما شافها تنح من جمالها وفضل باصصلها فترة وبعدين رجع لوعيه وقالها انتي سها مش كدا
سها ايوا 
حمزة طيب بصي انتي فاهمة هتعملي ايه اولا انا عاوزك تفضلي بعيدة عننا خالص أثناء الاجتماع متجيش بس غير لما انا اندهلك بنفسي وثانيا تليفونك يكون مقفول وكمان انا هاخده منك وهرجعهولك بعد الاجتماع تمام
سها تمام يا فندم حاضر واتفضل موبايلي اهو اي أوامر تانية
حمزة لحد دلوقتي لا تقدري تروحي تكملي شغلك واول ما اندهلك تيجي علطول
سها سمعت كلامه ومشيت راحت علي المطبخ
حمزة هي مين البنت دي يا رفعت
رفعت بت غلبانة يا باشا أهلها ميتين وملهاش اخوات في كلية اداب وعايشة مع عمتها بس 
حمزة لا ابدا اتفضل انت عشان الناس وصلوا وكان فوج من تركيا 
حمزة شاورلهم انهم يقعدوا وفضل مستني المترجم اللي هيترجملوا عشان هو مش بيفهم تركي لكن هو اتاخر 
حمزة في نفسه طب وبعدين انا هعمل ايه دلوقتي في المصېبة دي
سها كانت بتتفرج من بعيد علي اللي بيحصل وعرفت انهم بيتكلموا تركي من لغتهم وراحت لحمزة وقالتله انا اقدر اساعدك في المشكلة دي 
حمزة انتي ايه اللي